Wednesday, January 31, 2018

موجة التصحيح لمستويات عام 2014 تأكدت ... فرص التداول والأهداف لعام 2018

بينما ينشغل المتداولين في أسواق العملات بمراقبة المستويات المنتظرة للعملات والمعادن ضمن نطاق زمنى ضيق فإنهم في نفس الوقت لا ينظرون إلى الصورة الكاملة التى بدأت في الظهور قبل نحو عام من الآن
والغريب أنهم في نفس الوقت لا ينظرون أثناء التداولات على أزواج مثل اليورو دولار والباوند دولار إلا بالمستويات الدنيا التى حققتها تلك الأزواج خلال عامي 2015 و 2016 والتحليلات الرخيصة التى تنبأت بأن يصل سعر تداول اليورو دولار مثلا إلى نقطة التعادل وأن يهبط الذهب إلى مستويات الثلاثة أرقام 999


بينما الصورة الأوضح قد تعطينا وجهة نظر مختلفة تماما ، نظرة سريعة على الشارتات للفترة من بداية عام 2013 وحتى عام 2016 قد توضح الأمر حيث نجد أن موجة تصحيح هابطة إستمرت على مدار أكثر من ثلاث سنوات تبدو واضحة تماما ، ذلك الهبوط إستمد قوته أيضا من توترات الأحداث في أوروبا وإفلاس اليونان و بعض الدعاوي الإنفصالية داخل الإتحاد الأوروبي

لكن عام 2017 شهد تداولات عرضية ضمن نطاقات واسعة بينما بدأت في التشكل موجة تصحيح أخرى تستهدف مستويات عامي 2013 و 2014
تلك الموجة وجدت دعما كبيرا من عدة عوامل
وصول دونالد ترامب إلى الرئاسة الأمريكية
إنتهاء حالة عدم اليقين في الإتحاد الأوروبي
البركزت البريطاني الذي أعاد الإقتصاد البريطاني إلى الإتجاه الصحيح

في بريطانيا تحسن أداء الإقتصاد البريطاني رغم كل المخاوف التى تحدث عنها الجميع ، بريطانيا تبدو أكثر حيوية دون عبء المهاجرين ، وتبدو أقل بطالة دون وجود هؤلاء المهاجرين

أوروبا هي في النهاية تستخدم المارك الألماني الذي تحول مع الوقت إلى اليورو ، اليورو يبدو أنه لن يسمح بخروج أعضاء آخرين ، ويبدو قادرا على إحتواء المشاكل وقد نجح في اليونان ويبدو أنه سينجح أيضا مع دول مثل إيطاليا وأسبانيا

دونالد ترامب يحتاج إلى دولار ضعيف كي يحقق أهدافه ، هذا الدولار الضعيف سيؤثر على أسعار التداول في العالم ، تحديدا دونالد ترامب يحتاج فعليا إلى مستويات عامي 2013 و 2014  ويبدو أنه يسير بنجاح في ذلك الطريق منفردا دون دعم من الفيدرالي الأمريكي لكنه مدعوم بقوة من الشركات الكبيرة في الولايات المتحدة الأمريكية

اليابان لا تتوقف هي الأخرى عن التدخل في الأسواق ، اليابان لا تقبل بسعر تداول أقل من 101 للين الياباني مقابل الدولار ، لكن الدولار يبدو أنه يستهدف تلك المنطقة لكنه لن يصل إليها لذلك ربما نشهد تداولات ضمن نطاق واسع من 106 إلى 112 قبل أن تستطيع اليابان أن تفرض رأيها وتصل بسعر التداول إلى 120 أمام الدولار  ،  بينما سعر التداول المستهدف أمام اليورو سيكون في حدود 142

الآن مستهدفات التداول خلال العام الحالي ستكون كالآتي

AUD USD                  0.92511
EUR USD                   1.39297          
EUR JPY                    147.803
EUR AUD                  1.60000
EUR NZD                  1.78000
GBP AUD                  2.10000
GBP CAD                  2.00000
GBP JPY                    178.502
GBP USD                   1.70000
NZD USD                  0.85000
USD JPY                    121.347
GOLD VS EUR         1161.95
GOLD VS USD         1563.86





Reactions:

0 comments:

Post a Comment